الرئيسية / آخر الأخبار / مكناس.. 4 سنوات حبسا لمتهمين بتكوين عصابة لسرقة شقة مهاجر

مكناس.. 4 سنوات حبسا لمتهمين بتكوين عصابة لسرقة شقة مهاجر

أرشيف

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بمكناس أخيرا، قرارا يقضي بمؤاخذة متهمين بأربع سنوات جبسا لكل واحد منهما، لارتكابهما جرائم تكوين عصابة والسرقة الموصوفة بظروف الليل والتعدد واستعمال مفاتيح.

وجاء اتخاذ القرار، بناء على محضر الضابطة القضائية التابعة لولاية أمن مكناس، الذي يستفاد منه أن المسماة (ع.ف) تقدمت بشكاية مفادها أن منزلها تعرض للسرقة بواسطة مفاتيح مزورة همت مجموعة تلفازين وثلاثة حواسيب وجهاز “بلايستيشن” وسبعة دمالج وحزامين من الذهب الخالص وأشياء اخرى ذكرتها في تصريحها أمام الضابطة القضائية وأصرت على المتابعة.

وأكد زوج المشتكية المذكورة المسمى (ج.أ) مهاجر بالديار الأوربية مضامين تصريحات زوجته، وأصر هو الآخر على متابعة كل من تورط في السرقة.
وفي إطار الأبحاث والتحريات الميدانية التي باشرتها المصالح الأمنية، وبعد فحص القرص المدمج للكاميرا المثبتة بمدخل العمارة ورفع آثار البصمات من مسرح الجريمة وإخضاعها للخبرة العلمية، ثبت أنها تخص المسمى (ز.ي) من مواليد 1977 متزوج وأب لابنين، الذي تبين أنه يوجد بسجن تولال بمكناس على ذمة قضية أخرى تتعلق بمحاولة السرقة.

وعند الاستماع إليه، صرح في محضر قانوني، أنه والمسمى (م.ز) الملقب ب(رضى) من مواليد 1972 متزوج وأب لأربعة أبناء تاجر ومقيم بأوكرانيا، ولجا معا الشقة موضوع السرقة مرتين بعدما أخبره الاخير، بأنها في ملكه، وهذا هو سبب العثور على بصماته بها وأن (م.ز) هو من فتح بابيها بمفاتيح مزورة كانت بحوزته وأنه لم يقترف أي سرقة من الشقة المستهدفة.

وبعد إيقاف (م.ز) الذي تم الاستماع إليه تمهيديا، نفى ما صرح به في حقه المدعو (ز.ي). وبعد تقديم المتهمين المذكورين أمام النيابة العامة وإحالتهما على التحقيق، أجاب الأول (م.ز) عن المنسوب اليه بالإنكار ابتدائيا وتفصيليا، مؤكدا بأن لا علاقة له بالمتهم (ز.ي)، الذي أكد ابتدائيا بأنه ولج الشقة موضوع النازلة مع المتهم الأول (م.ز) أمام مرأى و مسمع حارس العمارة نهارا، والشيء نفسه أكده تفصيليا، مضيفا بأن (م.ز) استغل قنينة مشروب غازي تحمل بصماته كان قد تناولها بإحدى الشقق التي دخلها بأمر من زميله (م.ز) بشأن قضية تتعلق بفتاة، واستغل هذا الأخير تلك القنينة ووضعها بالشقة التي تعرضت للسرقة بهدف طمس معالم السرقة المتورط فيها، وبالتالي الإفلات من قبضة العدالة، الأمر الذي أدى الى الكشف عن بصمات (ز.ي) داخل الشقة المستهدفة بحسب تصريحه. وأكد حارس العمارة في تصريحه تعرفه على المتهم (ز.ي)، مضيفا أنه عاينه قبالة العمارة عدة مرات، فيما أكد الحارس الثاني أنه لم يعاين أي شيء .
وبعد أن أدلت النيابة العامة بملتمسها النهائي الرامي الى متابعة المتهمين وإحالتهما على غرفة الجنايات، أصدر قاضي التحقيق الأمر بالإحالة عدد 231/19 في ملف عدد 5/19 قضى بمتابعة المتهمين أعلاه، من أجل الأفعال المحددة حسب الأوصاف والفصول المنصوص عليها وإحالتهما على غرفة الجنايات بالمحكمة ذاتها لمحاكمتهما طبقا للقانون.

عن جريدة ” الصباح”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *