الرئيسية / آخر الأخبار / قضية اختطاف فتاة بعين الشبيك..هذا ما قضت به المحكمة

قضية اختطاف فتاة بعين الشبيك..هذا ما قضت به المحكمة

أرشيف

أصدرت غرفة الجنايات الاستئنافية لدى محكمة الاستئناف بمكناس، أخيرا، قرارها في الملف الاستئنافي عدد 19/ 25 وأيدت القرار المطعون فيه بالاستئناف، الصادر بتاريخ 22 أبريل الماضي، القاضي بإدانة المتهم (م.ز) بست سنوات سجنا نافذا، بعد مؤاخذته من أجل هتك عرض أنثى بالعنف، والاختطاف والاحتجاز.

وذكرت جريدة ” الصباح ” أن تفاصيل القضية تعود إلى خروج الضحية لقضاء بعض المآرب لوالدتها وعادت قافلة إلى منزل الأسرة، إلا أنه في طريقها صادفت الجناة، ضمنهم المتهم، وجميعهم من ذوي السوابق القضائية، الذين منعوها من مواصلة الطريق، وأحكموا قبضتهم عليها، غير مبالين بتوسلاتها وصراخها، وتحت طائلة التهديد بالأسلحة البيضاء اقتادوها بالقوة إلى الحقول الواقعة بمنطقة “عين الشبيك” ليفتكوا بجسدها، بعدما هتكوا عرضها بشكل جماعي، قبل أن يطلقوا سراحها ويفروا من مسرح الجريمة، تاركين إياها في وضعية لا تحسد عليها. وإثر توصل المصالح الأمنية بإشعار بالاعتداء الجنسي، تمكنت من اعتقال ثلاثة متهمين، ولم يكن المتهم (م.ز)، الملقب بـ”جاليلي”، ضمن المعتقلين الثلاثة، بعدما نجح في الفرار بجلده، إذ ظل في حالة فرار، متواريا عن الأنظار، لتحرر في حقه مذكرة بحث وطنية، قبل أن تتمكن عناصر الشرطة القضائية في 22 مارس 2018 من إيقافه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *