الرئيسية / آخر الأخبار / نصائح هامة لمن يعانون من قلة النوم خلال رمضان

نصائح هامة لمن يعانون من قلة النوم خلال رمضان

تؤثر عدة عوامل في عدد ساعات نومنا ومدى جودته، خاصة خلال شهر رمضان، لأننا عادة ما نغير من عاداتنا، فقد نسهر كثيراً عن المعتاد أو نستيقظ قرب الفجر لتناول وجبة السحور.

ويحذر الخبراء من مخاطر قلة النوم، حيث يمكن أن يكون لها تأثير على كل جزء من حياتنا تقريبا، خاصة أنه يجب أن يحصل الشخص البالغ على 7 إلى 8 ساعات من النوم الجيد يوميا. ويربط البحث العلمي بين الحرمان من النوم وحوادث السيارات ومشاكل العلاقات، وضعف الأداء الوظيفي، والإصابات المرتبطة بالوظيفة ومشاكل الذاكرة، واضطرابات المزاج.
وتشير الدراسات الحديثة أيضا إلى أن اضطرابات النوم ربما تسهم في الإصابة بأمراض القلب والسمنة ومرض السكري.

ومن الطبيعي أن يواجه أي شخص مشكلة في النوم مرة واحدة كل فترة، ولكن عندما تستمر المشكلة ليلة بعد أخرى، فعندئذ تكون هناك معاناة من الأرق. وفي كثير من الحالات، يرتبط الأرق بالعادات السيئة قبل النوم.

وتتسبب أيضا مشاكل الصحة العقلية مثل الاكتئاب، والقلق، واضطرابات ما بعد الصدمة في حالات الأرق. ولسوء الحظ، يمكن أن تسبب بعض الأدوية المستخدمة لعلاج هذه الحالات مشاكل في النوم.
وغالبا ما يرتبط النوم المضطرب بالمشاكل الصحية مثل:

• التهاب المفاصل
• حرقة في المعدة
• الألم المزمن
• الربو
• مشاكل انسداد الرئة
• فشل القلب
• مشاكل الغدة الدرقية
• الاضطرابات العصبية مثل السكتة الدماغية أو الزهايمر أو الشلل الرعاش
علاج أسباب القلق
وعلاج أسباب القلق يساعد في الحد من حالات الأرق واضطرابات النوم، وذلك بالتدريب على الاسترخاء والارتجاع البيولوجي بما يهدئ التنفس ومعدل ضربات القلب والعضلات والمزاج.

فيجب أن يتم ممارسة تمرينات رياضية بشكل منتظم في فترة بعد الظهر، مع مراعاة أن ممارسة التدريبات الرياضية خلال ساعات قليلة قبل وقت النوم يمكن أن يكون له تأثير معاكس ويبقيك مستيقظا.

الوجبات الغذائية
يمكن أن تتسبب بعض الأطعمة والمشروبات في الإصابة بالكوابيس. وينبغي تجنب تناول الكافيين، بما في ذلك القهوة والشاي والصودا قبل 4-6 ساعات من الخلود للنوم مع الابتعاد عن الأطعمة الثقيلة أو الحارة.

وينصح الخبراء بتناول وجبة خفيفة في المساء، وفي وجبة السحور خلال شهر رمضان، بحيث تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات وتكون سهلة الهضم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *